متوسطة خياطي لخضر
اهلا بزوارنا الاعزاء
اذ كنت غير مسجل لدينا ندعوك للتسجيل في منتدانا

متوسطة خياطي لخضر

منتديات التعليم
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الإنسان يبقى ذا قلب و مشاعر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
roook

avatar

عدد المساهمات : 147
تاريخ التسجيل : 24/04/2013
العمر : 27

مُساهمةموضوع: الإنسان يبقى ذا قلب و مشاعر   الخميس يونيو 27, 2013 2:21 pm

قام لص في الولايات المتحدة الأمريكية بسرقة كاميرا من سيارة، لكنه أعادها بعد أن عرف أن صاحبتها مريضة بالسرطان وهي تقوم بأخذ صور لنفسها بهذه الكاميرا لأطفالها حتى يتذكروها بعد مماتها !

قام لص في السويد بتحميل محتويات لابتوب ـ كان قد سرقه ـ على فلاش ميموري "USB" وإرساله لصاحب الجهاز، تعود القصة عندما ترك أستاذ جامعي سويدي حقيبته دون رقابة وبداخلها كمبيوتره ليسرق ، الأمر الذي أحزن الأستاذ لأن الكمبيوتر يحتوي على أبحاثه ومحاضراته خلال 10 سنوات، لكنه فوجئ بأن اللص أرسل إليه فلاش ميموري يحتوي على الأبحاث والمحاضرات !

اقتحم لص في ألمانيا بيتاً من أجل سرقته، ليجد بداخلة جليسة أطفال أرغمها على السكوت مستخدماً سلاحه، لكنه انسحب من البيت فور رؤيته طفلين في البيت يعرضان عليه مصروفهما حتي لا يؤذيهما، الأمر الذي جعله خجولاً من نفسة لينسحب من البيت دون ارتكاب السرقة !

قام لص في أستراليا بسرقة سيارة مفتوحة النوافذ، وكانت غنيمته عبارة عن هاتف جوال ومحفظة. عندما فتح اللص الهاتف الجوال وجد به صور تحرش بأطفال الأمر الذي أثار غضبه، وهو ما دفعه إلى تسليم نفسه معترفاً بسرقة هذا الجوال فقط من أجل القبض على صاحبه الذي تبين أنه في الـ46 من عمره. صاحب الهاتف انتهى به الأمر في السجن بعد التحقيقات !

قام لص بسرقة سيارة لكنه سرعان ما أعادها بعد اكتشافه أن هناك طفلاً بداخلها، فقد عاد بالسيارة إلى المكان الذي سرقها منه ليجد الوالدين مذعورين فوبخهما على ترك طفلهما دون رقابة ! ثم هرب !

هل تعلمت شيئاً من هذه القصص ؟!
من نعتقدهم اسوأ الناس مؤكد اننا سنجد فيهم خصله من خصال الخير ولو بالقليل .. ولكن يبقى الإنسان إنساناً بفطرته ..له قلب و مشاعر .. مهمتنا .. ان نعرف كيف نجد مفاتيح الخير في مثل هؤلاء ونحاول ان نحييها داخلهم من جديد ونأخذ بايديهم !قام لص في الولايات المتحدة الأمريكية بسرقة كاميرا من سيارة، لكنه أعادها بعد أن عرف أن صاحبتها مريضة بالسرطان وهي تقوم بأخذ صور لنفسها بهذه الكاميرا لأطفالها حتى يتذكروها بعد مماتها !

قام لص في السويد بتحميل محتويات لابتوب ـ كان قد سرقه ـ على فلاش ميموري "USB" وإرساله لصاحب الجهاز، تعود القصة عندما ترك أستاذ جامعي سويدي حقيبته دون رقابة وبداخلها كمبيوتره ليسرق ، الأمر الذي أحزن الأستاذ لأن الكمبيوتر يحتوي على أبحاثه ومحاضراته خلال 10 سنوات، لكنه فوجئ بأن اللص أرسل إليه فلاش ميموري يحتوي على الأبحاث والمحاضرات !

اقتحم لص في ألمانيا بيتاً من أجل سرقته، ليجد بداخلة جليسة أطفال أرغمها على السكوت مستخدماً سلاحه، لكنه انسحب من البيت فور رؤيته طفلين في البيت يعرضان عليه مصروفهما حتي لا يؤذيهما، الأمر الذي جعله خجولاً من نفسة لينسحب من البيت دون ارتكاب السرقة !

قام لص في أستراليا بسرقة سيارة مفتوحة النوافذ، وكانت غنيمته عبارة عن هاتف جوال ومحفظة. عندما فتح اللص الهاتف الجوال وجد به صور تحرش بأطفال الأمر الذي أثار غضبه، وهو ما دفعه إلى تسليم نفسه معترفاً بسرقة هذا الجوال فقط من أجل القبض على صاحبه الذي تبين أنه في الـ46 من عمره. صاحب الهاتف انتهى به الأمر في السجن بعد التحقيقات !

قام لص بسرقة سيارة لكنه سرعان ما أعادها بعد اكتشافه أن هناك طفلاً بداخلها، فقد عاد بالسيارة إلى المكان الذي سرقها منه ليجد الوالدين مذعورين فوبخهما على ترك طفلهما دون رقابة ! ثم هرب !

هل تعلمت شيئاً من هذه القصص ؟!
من نعتقدهم اسوأ الناس مؤكد اننا سنجد فيهم خصله من خصال الخير ولو بالقليل .. ولكن يبقى الإنسان إنساناً بفطرته ..له قلب و مشاعر .. مهمتنا .. ان نعرف كيف نجد مفاتيح الخير في مثل هؤلاء ونحاول ان نحييها داخلهم من جديد ونأخذ بايديهم !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الإنسان يبقى ذا قلب و مشاعر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
متوسطة خياطي لخضر :: الاستقبال :: المنتدى العام :: ثقافة عامة :: قصص وعبر-
انتقل الى: